تحويل المنتدي الي الووردبريس

في الماضي وتحديدا في بداية الالفية كانت المنتديات هي المسيطرة علي الساحة وكنت تجد في كل موقع تتصفحه منتدي سواء منتديات مجانية مثل منتديات احلي منتدي المجانية او المدفوع منها  مثل منتديات  ال vbulletin او فبليتين والتي لاقت علي اعجاب الكثيرين واصبح الجميع تقريباً يقوم بتركيبها عنده لوجود دعم فني عربي قوي لها وتعريب

بعد ذلك بدأ عصر المنتديات في الاضمحلال والذهاب واصبح الكل يقوم بتركيب الووردبريس لما احتوته من السهولة واليسر في ادارة المحتوي والسرعه والحمايه بالمقارنه بمنتديات العصر الماضي ال vbulletin واصبح المنتديات خربه مهجورة ليست بزخم العصر الماضي والسؤال الان اذا كان لدي منتدي قديم فا كيف اقوم بالاستفادة من هذا المنتدي القديم ؟

وضع المنتدي في الارشيف

لجي بعض اصحاب المواقع الي وضع المنتديات في ارشيف الموقع وذلك لعدم خسارة الارشفة الخاصة بها في جوجل او لان الامر صعب وذلك حتي يستطيعوا استغلال الصفحة الاولي في تركيب برمجيات جديدة مثل الوردبريس والبعض الاخر لجئ الي عمل برمجيات php لسحب مقطفات من المنتدي كمحاولة يائسه منه الي تنشيط المنتدي او تذكير الناس بانه كان يوجد منتدي هنا

وذلك في الحقيقة يوصلنا الي بعض الاسئلة التي قد تطرح بخصوص المنتديات

 

سحب الايميلات من  المنتدي القديم

البعض الاخر من اصحاب المواقع اهتم ان يقوم بسحب المعلومات الهامة من المنتدي مثل ارقام التليفونات والبريد الاليكتروني ووضعه في برمجياته الجديدة ومحاولة تنشيط البرمجة الجديدة لمحاولة استمالة الزوار او الحفاظ علي وجودهم في موقعه

 

اذا السؤال كيف اقوم بالاستفادة من المنتدي القديم الخاص بي ؟

تحويل المنتدي الي الووردبريس

يقوم بعض اصحاب المنتديات بمحاولة الاستفادة من المنتديات القديمة والغاءها تماما من الموقع الخاص بهم فيلجئون الي تحويل المنتدي الي ووردبريس للاستفادة بالمحتوي والايميلات

وهذه احدي خدماتنا بالمناسبة في طه للحلول التقنية المتكاملة حيث اننا نعمل علي تحويل المنتدي الي وردبريس وتحويل المنتديات القديمة بما تحتويه من مشاهدات وتعليقات واقسام ومقالات وردود وعضويات الي الووردبريس مع الحفاظ علي الارشفة القديمة وتحديثها الي روابط الوردبريس بما لايؤثر علي الزيارات القادمة من جوجل

تواصلوا معنا لمعلومات اكثر عن تحويل المنتدي الي wordpress

info@ataha.net

 

 

الزيارات:
90
مشاركه المقال :
مقالات مشابهه
    لايوجد محتوي مشابهه
تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*